الرئيسيةالقرآن الكريمس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
اغلاق المنتدى

تقرر اغلاق المنتدى لاسباب خارجة عن ارادة الادارة

نشكر كل من ساهم في هذا المنتدى من اجل علوه ورفعته وتميزه عن غيره من المنتديات لكن للاسف لكل بداية نهاية واليوم هو نهاية هذا المنتدى ربما سيتم فتحه يوما ما لكن لا اعتقد ان هذا سيكون قريبا

استودعكم الله الذي لاتضيع ودائعه واتمنى منكم الصفح والسماح فاغلاقه ليس بارادتنا لكن هذه هي ظروف الحياة التي تسببت في اغلاقه

لكم مني ومن طاقم الادارة اجمل وارق تحية


اخوانكم المحبين لكم في الله

نسمة امل

اسطورة الخيال

المدير العام


شاطر | 
 

 حسن الظن بالله

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نسمات الربيع
عضو جديد
عضو جديد
avatar

مزاج العضو :
عـدد المشاركات : 78
عـدد نقاط العضو : 6089
عدد مرات الشكر : 1
عمر العضو : 28

مُساهمةموضوع: حسن الظن بالله   02.04.12 20:18

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ..

إن حسن الظن بالله عمل قلبي عظيم المنزلة والأثر في الدين وله عاقبة حسنة. والعبد مفتقر إليه في سيره لربه ومكابدته لأمور معاشه وتعامله مع صنوف الخلق.

قال الله تعالى: (وَأَحْسِنُوا إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِين). قال سفيان الثوري: (أي أحسنوا بالله تعالى الظن).

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه: (أنا عند ظن عبدي بي إن ظن خيرا فله وإن ظن شرا فله). رواه أحمد. وكان سعيد بن جبير يقول : (اللهم إني أسألك صدق التوكل

عليك وحسن الظن بك). ويروى في مسند البزار: (إن أفضل العبادة انتظار الفرج).

وحسن الظن بالله حقيقته أن يظن العبد بالله خيرا ورحمة وإحسانا في معاملته ومكافئته ومجازاته أحسن الجزاء في الدنيا والآخرة وهذا يتحقق في مقامات:

الأول: إذا دعا ربه أن يقبل ربه دعائه. كما جاء في الحديث: (ادعوا الله وأنتم موقنون بالإجابة). رواه الترمذي.

الثاني: إذا تقرب إلى الله بعمل صالح أن يتقبل الله عمله ويرفعه. قال تعالى: (إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ).

الثالث: أن يقبل توبته إذا أذنب وتاب فأناب. وقد تضافرت النصوص بهذه الحقيقة. قال تعالى: (أَلَمْ يَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ هُوَ يَقْبَلُ التَّوْبَةَ عَنْ عِبَادِهِ وَيَأْخُذُ الصَّدَقَاتِ وَأَنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ).

الرابع: أن يوقن بوعد الله ونعيمه الذي أعده الله لعباده الصالحين المستقيمين على طاعته وشرعه. وقد تواترت النصوص بذلك. قال تعالى: (فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ).

الخامس: أن يوقن بحسن لقاء الله وستره وتجاوزه عنه وهو في سياق موته كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: (لا يموتن أحدكم إلا وهو يحسن الظن بالله). رواه مسلم.

وقال ابن عباس: (إذا رأيتم الرجل قد نزل به الموت فبشروه حتى يلقى ربه وهو حسن الظن بالله تعالى وإن كان حيا فخوفوه بربه واذكروا له شدة عقابه).

السادس: عند نزول البلاء وضيق الحال. قال بعض السلف: (استعمل في كل بلية تطرقك حسن الظن بالله عز وجل في كشفها فإن ذلك أقرب بك إلى الفرج).


هـــذا والله أعـــــــــــــلم ..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
جـمـال الـروح
عضو خارق
عضو خارق
avatar

مزاج العضو :
عـدد المشاركات : 5104
عـدد نقاط العضو : 28796
عدد مرات الشكر : 8
عمر العضو : 19

مُساهمةموضوع: رد: حسن الظن بالله   02.04.12 23:04

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
غيداء عريشي
عضو برونزي
عضو برونزي
avatar

مزاج العضو :
عـدد المشاركات : 1910
عـدد نقاط العضو : 13763
عدد مرات الشكر : 18
عمر العضو : 31

مُساهمةموضوع: رد: حسن الظن بالله   03.04.12 0:20

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حسن الظن بالله
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 ::  المنتديات الاسلامية  :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: